بيان صادر عن سماحة آية الله السيد الموسوي (حفظه الله) بمناسبة ذكرى انتصار المقاومة الإسلامية في جنوب لبنان عام 2000

Pin It

بيان صادر عن سماحة آية الله السيد عبد الصاحب الموسوي (حفظه الله)

بمناسبة ذكرى انتصار المقاومة الإسلامية في جنوب لبنان عام 2000 على الصهاينة المجرمين

 

بسم الله الرحمن الرحيم

قال الله تعالى في محكم كتابه :

(( وَذَكِّرْهُم بِأَيَّامِ اللَّهِ ۚ(( صدق الله العلي العظيم-  سورة إبراهيم /5/

انه اليوم الخامس والعشرون من شهر أيار عام 2000 م

هو يوم الله الذي تجلّت فيه قدرته وعظمته وانتصرت فيه حكمته وارادته واشرقت في ذلك اليوم العظيم رأفته ورحمته واشتدت على أعداء الله – سبحانه – نكبته ونقمته

فكان نصراً رهيباً ولطفاً عجيباً غمر البشريّة كلها اذ هو انتصار الحق على الباطل والنور على الظلام والهدى على الضلال والصلاح على الفساد والعدل على الظلم والابرار على الأشرار فيه رفرف علم الايمان وانهزم الطغيان وانتكس  علم الشيطان .

فحيّى الله المجاهدين النبلاء والشهداء العظماء الذين سقوا الكرامة بدمائهم الزكية وطرّزوا التاريخ بموافقهم الأبيّة وحررّوا الأرض والانسان بخططهم الذكيّة وهزموا الصهاينة والمجرمين بهمهم العلّية  , فلكم الخلود يا أبناء الإسلام ومحطّمي الاصنام ولكم  الاسوة التامّة بانصار الرسول الأمين وعليٍ  امير المؤمنين وابي عبد الله الحسين عليهم السلام

فالى المزيد – باذن الله تعالى - من الانتصارات الباهرة والفرص الزاهرة في  القادم من الايام حتى ظهور الامام الهمام عليه وعلى آبائه آلاف التحية والسلام

وكل الاجلال والتقدير لقيادة المقاومة الرشيدة ونظرتها البعيدة ونواياها السعيدة بها ارتفعت هاماتنا ورفرفت راياتنا وسمى مجدنا واشرق سعدنا

وبالختام نبارك للامة الإسلامية وللأحرار في العالم كله انتصار عام 2000 وكل الانتصارات في كل الأزمنة والامكنة وعلى كل الاتجاهات سائلين المولى سبحانه وتعالى ان يديم للامة عزتها وكرامتها وان يرحم شهدائها الابرار وينصر المجاهدين الاحرار وان  يعزّ شعبنا اللبناني الكريم انه سميع الدعاء قريب مجيب واخر دعوانا ان الحمدلله رب العالمين

خادم الشريعة الغرّاء

عبد الصاحب الموسوي

 

دمشق : من جوار مرقد بطلة كربلاء السيدة زينب عليها السلام

25/أيار 2018  

 

أضف تعليق

كود امني
تحديث