موضوعات يومية

ذكرى استشهاد الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) - الاربعون حديثاً

وبعد أن أدّى الإمام العسكري (عليه السلام) مسؤوليته بشكل كامل تجاه دينه وأمّة جده (صلى الله عليه وآله) وولده (عليه السلام) نعى نفسه قبل سنة ستين ومئتين ، وأخذ يهدّئ روع والدته قائلاً لها : لا بد من وقوع أمر الله لا تجزعي . . ، ونزلت الكارثة كما قال ، والتحق بالرفيق الأعلى بعد أن اعتلّ (عليه السلام) في أوّل يوم من شهر ربيع الأول من ذلك العام[1].

ولم تزل العلة تزيد فيه والمرض يثقل عليه حتى استشهد في الثامن من ذلك الشهر ، وروي أيضاً أنه قد سُم واغتيل من قبل السلطة حيث دس السم له المعتمد العباسي الذي كان قد أزعجه تعظيم الأمة للإمام العسكري وتقديمهم له على جميع الهاشميين من علويين وعباسيين فأجمع رأيه على الفتك به[2].

إقرأ المزيد...

البيانات الصادرة

أعمال الشهر

 

تتابعون في هذا القسم أهم وآخر الأحداث

اقرأ المزيد

درر الكلام لخير الأنام

 

تتابعون في هذا القسم بعض أقوال وحكم أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام) إقرأ المزيد